shalatna
يـآللــﮧ حيــﮧ ..|×

اذا هذي أۈڷ مره تجينا ۈۈدّڪْ تسجڷ معنا اڷبس نظارتڪْ ، . عشان تقرا شرۈطنا ,

ۈاذا ۈافقت عڷى شرۈطنا ۈۈدڪْ تسجڷ عندنا اضـ‘غ ـط على تسجيل

ۈاذا انت من أخۈيانا فبڷا استهباڷ رح سجڷ دخۈۈڷ...



shalatna

..
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» صور انمي عن الصداقه
الجمعة سبتمبر 21, 2012 11:00 am من طرف الوان الطيف

» تصميم منتدانا
الجمعة سبتمبر 21, 2012 10:48 am من طرف الوان الطيف

»  حوار بين الحليب والبيبسي
الخميس يوليو 19, 2012 6:13 pm من طرف الوان الطيف

» فقط في مدارسنا
الخميس يوليو 19, 2012 6:10 pm من طرف الوان الطيف

» سبب تحريم لحم الخنزير
الخميس يوليو 19, 2012 6:09 pm من طرف الوان الطيف

» فاطمه الصفي
الخميس يوليو 19, 2012 6:07 pm من طرف الوان الطيف

» لماذا يحرم اكل الضفدع و التمساح؟
الخميس يوليو 19, 2012 6:05 pm من طرف الوان الطيف

» قصه هزت الكره الارضيه بكبرها
الثلاثاء يونيو 12, 2012 2:16 pm من طرف دلوعه من العسل مصنوعه

» كـيفـ نرتقيـ بالمنتدى الى الافضلــ..
الأحد يونيو 10, 2012 1:54 pm من طرف دلوعه من العسل مصنوعه


شاطر | 
 

 حوار مع اللحضه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
demo
الــمــد يـــرهـ
الــمــد يـــرهـ
avatar

انثى عدد المساهمات : 986
النقاط : 14452
التصويت : 18
تاريخ التسجيل : 16/07/2011

مُساهمةموضوع: حوار مع اللحضه   الجمعة سبتمبر 02, 2011 10:01 pm

رحوار مع لحظة
ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ
خرجت يوماً امشي على قدمي حتى وصلت شاطئ البحر. وبينما أنا أتفكر في عجيب خلق الله – هذا البحر – إذ سمعت هاتفاً ينادي. فالتفت فلم أر أحداً وما زال الصوت ينادي ويرتفع حتى قلت من أنت أيها الصوت، فرد عليَّ قائلاً: أنا اللحظة.

قلت : ومن تكونين أنت أيها اللحظة ؟

اللحظة : أنا بنت من بنات الوقت ، وإخوتي الدقيقة والساعة واليوم والشهر والسنة

قلت : مرحباً بك ، وماذا تريدين ؟

اللحظة: أريدك أن تقص على الشباب قصة فيها عبر .

قلت : تفضلي .

اللحظة: كانت لي قصة مع عبد الله سأتركه يقصها لكم بنفسه... يقول عبد الله: ( جلست يوماً بين يدي الله تعالى نادماً على أوقات قد سلفت من عمري واستدعيت لحظة من لحظات حياتي..... )

فقلت لها: أريدك أن ترجعي إلي حتى استغلك بالخير.

قالت : عن الزمان لا يقف محايداً أبداً ! .

قلت : يا لحظة .. أرجوك ارجعي. فكم من اللحظات قد ضيعتها بعدك ؟

قالت: لو كان الأمر بيدي لرجعت، ولكن لا حياة لمن تنادي. وقد طويت صحائف أعمالك ورفعت إلى الله .

قلت: وهل يستحيل رجوعك إلى وأنت تخاطبيني ؟

قالت : إن اللحظات في الحياة إما صديقة ودودة تشهد لصاحبها ، وإما عدوة لدودة تشهد عليه ، وأنا من اللحظات التي هي من أعدائك والتي تشهد عليك يوم القيامة ، فكيف يجتمع الأعداء ؟!!

قلت : يا حسرتى على ما ضيعت من عمري من لحظات !!! ولكني أرجوك ارجعي إلى حتى أعمل فيك عملاً صالحاً فيما تركت ، وسكتت اللحظة ....

فقلت : يا لحظة !! ألا تسمعيني ؟؟ أرجوك .

قالت: يا غافلاً عن نفسه، يا مضيعاً لأوقاته... ألا تعلم أنك من أجل إرجاع لحظة قد ضيعت لحظات من عمرك ، فهل عساك أن ترجعها كذلك ؟

________________________________________
حوار مع الوقت
ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ ღ
قال رسول الله  : (( لا تزال قدما عبدٍ حتى يسأل عن أربع : عن عمره فيم أفناه ، وعن علمه ما فعله به ، وعن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه ، وعن جسمه فيم أبلاه ....)).

السائل : أيها الوقت العزيز ، هل يمكن أن نأخذ منك قليلاً ؟

الوقت : أنا حريص على نفسي ولا أستطيع التفريط بشيء مني إلا في علم نافع أو عمل صالح أو مصلحة راجحة .

السائل : أنت شخصية مهمة والناس في شوق إليك ، نريد بضعاً من الدقائق فقط .

الوقت : لا بأس ، ولكن بسرعة واختصار ودون تكرار .

السائل : عرف بنفسك ؟

الوقت : أعجب مخلوقات الله . أقسم بي ربي في كتابه . أنا الثواني والدقائق والساعات والأيام والسنين، أنا الليل والنهار.

السائل : ذكر لنا شيئاً من صفاتك .

الوقت : إذا ذهبت لا أعود ، لا أقدر بثمن ، ولا بديل لي .

السائل : ماذا قال عنك الله في كتابه الكريم ؟

الوقت : قال تعالى:{وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومُ مُسَخَّرَاتٌ بِأَمْرِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ} [ النحل:12].

السائل : وماذا قال عنك الرسول  ؟

الوقت : قال رسول الله  : (( لن تزال قدما عبدٍ حتى يسأل عن أربع : عن عمره فيم أفناه ، وعن شبابه فيما أبلاه ، وعن علمه ماذا عمل به ، وعن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه )).

السائل : هل أنت من ذهب ؟

الوقت : يقولون ذلك عني ، وهو غير صحيح ، فأنا لا يمكن أن أعوض لا بالذهب ولا بما هو أغلى من الذهب .

السائل : ولماذا ؟

الوقت : لأني أنا الحياة ألم تسمع ( الوقت هو الحياة ) .

السائل : وماذا عنك أيضاً ؟

الوقت : قال الحسن البصري ( وقد كان يعتني بي اعتناءً فائقاً ) : ( اليوم الذي تطلع فيه الشمس ثم تغيب لا يعود أبداً ) وهو صادق . وقال أحد الحكماء ( الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك ) ، وقال يحيى بن هبيرة شيخ ابن الجوزي : ( وقت الإنسان هو عمره في الحقيقة ، وهو مادة حياته الأبدية في النعيم المقيم ومادة معيشته الضنك في العذاب الأليم وهو يمر مر السحاب فما كان من وقته لله وبالله فهو حياته وعمره وغير ذلك ليس محسوباً من حياته وإن عاش فيه عيش البهائم ، فإذا قطع وقته خير ما قطعه به النوم والبطالة فموت هذا خير من حياته ) .

السائل : من هم أصدقاؤك ؟

الوقت : كل من اهتم بي ويحرص عليَّ فهو صديقي ، وخيرهم نبينا محمد 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حوار مع اللحضه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
shalatna :: منتديات علميه :: المنتدى التعليمي-
انتقل الى: